تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

Skip Navigation Linksالرئيسية عن كتارا الأخبار رحلة فتح الخير 2 تنطلق من كتارا للهند

رحلة فتح الخير 2 تنطلق من كتارا للهند

تاريخ النشر :
05/10/2015
بحضور كل من سعادة الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا وسعادة الدكتور/ محمد بن صالح السادة وزير الطاقة والصناعة و سعادة سفير الهند السيد سانجيف أرورا وعدد من رؤساء البعثات الدبلوماسية و القنصلية في الدولة،

بحضور كل من سعادة الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا وسعادة الدكتور/ محمد بن صالح السادة وزير الطاقة والصناعة و سعادة سفير الهند السيد سانجيف أرورا وعدد من رؤساء البعثات الدبلوماسية و القنصلية في الدولة، شهد شاطئ  المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا  انطلاق رحلة فتح الخير 2 للهند (الدشة)، وسط الأهازيج الشعبية التي يرددها البحارة خلال رحلات الغوص و الصيد المصحوبة بالعرضة والنهّام و أدّتها الفرق الشعبية لشحذ عزيمة البحارة و تحفيزهم و شدّ أزرهم في صورة واقعية حيّة تحي الإرث الثري لأهل قطر.

وبهذه المناسبة رحب سعادة الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا في كلمته التي ألقاها بالحضور الكريم قائلاً: إننا نستلهم عظمته  هذا الحدث الكبير من موروثنا البحري وتراث أجدادنا الذي يحمل أجمل المعاني الثقافية وأنبل القيم الإنسانية.

كما حيا جميع المشاركين في هذه الرحلة التاريخية مشيدًا  بشجاعتهم وحماسهم الكبير في خوض غمار هذه التجربة الاستثنائية الفريدة التي ستستعيد أمجاد الآباء والأجداد وتستذكر مسيرة كفاحهم وتضحياتهم وما سطروه فيها من ملاحم وأمجاد حينما كانوا يشقون عباب الخلجان والمحيطات، مقدمين أروع الأمثلة في الصبر والتضحية والجسارة.

وقدم الدكتور السليطي الشكر الجزيل لكل من سفارة جمهورية الهند في دولة قطر ممثلة بسعادة السفير سانجيف ارورا ، وسفارة سلطنة عمان ممثلة بسعادة السفير محمد بن ناصر الوهيبي، كما توجه بالشكر الجزيل الى شركة قطر لنقل الغاز المحدودة (ناقلات) الراعي الذهبي للرحلة ممثلة بالمهندس/ عبدالله بن فضالة السليطي مدير عام الشركة، وتلفزيون قطر الناقل الرسمي لرحلة فتح الخير 2 ممثل بسعادة الشيخ/ عبدالعزيز بن ثاني آل ثاني مدير التلفزيون وهيئة متاحف قطر ووزارة المواصلات "إدارة الشؤون البحرية"، ووزارة الداخلية وشركة قطر للتأمين وشركة الملاحة والمكتب الهندسي الخاص على ماقدموه من دعم لهذه الرحلة..

واضاف: أن حرص ( كتارا) على إطلاق ( رحلة فتح الخير2 ) يأتي من التزامها باحتضان الثقافة القطرية الأصيلة المنبثقة من تاريخ مجتمعنا وإرثه الحضاري، كما تعكس رسالة الحي الثقافي السامية في إحياء وتأصيل هذا التراث البحري العريق في نفوس أجيالنا المتعاقبة ، وإعداد جيلٍ قوي واعٍ ومبدع، معتز بهويته الوطنية وجذوره الثقافية، ومحصّن ضد كل عوامل الضعف والإستلاب ووسائل الغزو الفكري والثقافي.

وقدم سعادة السيد سانجيف ارورا سفير جمهورية الهند لدى قطر التهاني للمؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا) الجهة المنظمة والراعية لرحلة (فتح الخير 2) ولجميع المشاركين في دعم الرحلة ، مؤكدا أن (فتح الخير 2) هي رحلة بحرية ملهمة باعتبارها تجري بين قطر والهند، وهما الدولتان اللتان تجمعهما علاقات تاريخية عميقة الجذور، وذلك بعد أن قامت برحلتها الأولى في دول الخليج العربية عام 2013 .

وعن الترتيبات التي أجرتها السفارة الهندية لاستقبال (رحلة فتح الخير 2) في ميناء مومباي، اشار السفير الهندي الى أن السفارة الهندية وفور علمها بإعلان (كتارا) عن الرحلة قامت بالاتصال بالجهات الحكومية المعنية في دلهي ومومباي، وعملت على تسهيل كافة الاجراءات ، سواء من  اصدار التأشيرات أو غيرها من التسهيلات الأخرى ، معربا عن سعادته بحضور حفل الانطلاق، متوقعا أن يكون الاستقبال متميزا في ميناء مومباي ، ومتمنيا لطاقم محمل (فتح الخير 2) رحلة موفقة وناجحة . 

من جانبه قال السيد عبدالله بن فضالة السليطي مدير عام شركة قطر لنقل الغاز المحدودة( ناقلات): "نحن في ناقلات فخورون بكوننا "الراعي الذهبي" وسعداء بدعم "كتارا" ورعاية هذا الحدث الهام كجزء من خطط مسؤوليتنا المجتمعية والتزاماً منا بما ورد في رؤية قطر الوطنية 2030 في أهمية مشاركة قطاعات الدولة المختلفة في دعم المشاريع المجتمعية.  مضيفًا: نحن نؤكد من خلال دعمنا لهذه الرحلة لفتح الخير 2 على الإحتفاء بالتاريخ والتراث القطري والاهتمام بماضي أجدادنا الثقافي الغني. كما نؤمن بنقل تقاليدنا وحضارتنا إلى الأجيال القادمة من خلال إحياء تراث الماضي ،وفي "ناقلات" معتادون على خوض الرحلات البحرية الطويلة ونتمنى كل التوفيق لبحارينا المهرة في رحلتهم إلى الهند ونتطلع إلى رؤيتهم في شهر نوفمبر القادم".

و أكد السيد حسن بن عيسى الكعبي نوخذة الرحلة أنّه قد تم استكمال كل التجهيزات لهذه الرحلة و أن جميع المشاركين  يتحلون بروح الحماسة و الشجاعة وهم مستعدون لخوض غمار هذه التجربة الاستثنائية التي لئن كانت تُعد امتدادا لرحلة فتح الخير الأولى فإنها تختلف عنها في عدة نقاط نظرا لطولها و بعد المسافة عن الهند و هذا ما يتطلب مضاعفة الاستعدادات و ضرورة التحلي بكثير من الصبر و القوة بالإضافة إلى أهمية التقيد تقيدا تاما بتعليمات النوخذة حفاظا على أولويات السلامة على ظهر المحمل.

جدير  بالذكر  ان محمل فتح الخير 2 ينطلق في رحلته التاريخة للهند وعلى متنه 30 بحارا من نوخذه ويزوه، وسيبدأ خط سير الرحلة من شاطئ كتارا ومن ثم يصل إلى ولاية صور في سلطنة عمان في 15 أكتوبر 2015 ، ثم يتجه إلى الهند ليصلها في 25 أكتوبر 2015 ، وبعد ذلك تبدأ رحلة العودة  حيث سيصل بإذن الله إلى مسقط في 15 نوفمبر 2015 ، ثم يتجه إلى الدوحة  ليصلها  بمشيئة الله في 17 نوفمبر 2015 تزامنًا مع انطلاق النسخة الخامسة لمهرجان كتارا للمحامل التقليدية

 

وتعد رحلة فتح الخير إلى مومباي ليست جديدة أو غريبة على البحارة القطريين ، بل أنها تعتبر تمثيلاً ومحاكاة حقيقية لما كان يقوم به الآباء والأجداد في فترة الغوص، فبعد إنتهاء موسم الغوص والذي يبدأ في أواسط شهر 5 (مايو) وينتهي تقريباً في أواسط شهر 9 (سبتمبر) ، يقوم بعض تجار اللؤلؤ (الطواشون) بأخذ محصولهم من اللؤلؤ إلى الهند (مومباي بالتحديد) للحصول على أسعار أفضل حيث تعتبر مومباي في ذلك الوقت من أهم أسواق اللؤلؤ في المنطقة، ليس الطواشون فقط بل إن بعض التجار يذهب إلى الهند لاستجلاب كثير من المواد الغذائية ومواد البناء وكذلك الأخشاب التي تستخدم في بناء السفن.​

 

 الأخبار الموصى بها